الجراج

10 نصائح للاستفادة من الوقت المهدر في المواصلات .. وخسائر بالملايين بسبب الزحام المروري

يقضي أغلب الشعب المصري وقته في زحمة المواصلات، حيث تكدس السيارات وانتظار إشارة المرور ، فيهدر وقته، صحته، وفي بعض المواقف يخسر دينه سبب مشاجرة مع أحد السائقين، أو الركاب .
موقع الجراج رصد لك عزيزي سائق الملاكي أو الأجرة، راكب المواصلات العامة أو الخاصة، بعض من النصائح للاستفادة من هذا الوقت المهدر في إشارات المرور وزحمة المواصلات وهي كالآتي :
1-  الأكل .. تناول إحدى وجبات يومك الرئيسية حسب طبيعة عملك في المواصلات  بدلا من تضيع الوقت في المنزل أو في مكتب العمل .
2-   القراءة .. دائما ما يرافقك ويلازمك كتيبات صغيرة أو روايات أو أي نوع من الكتب التي تستهويك قرائتها .
3- صلة الرحم .. نعم استغل وقتك، وارفع سماعة تليفونك المحمول، واطمئن على أقاربك .
4 – رتب مواعيدك .. افتح نوت بوك واكتب بداخلها ماذا ستفعل اليوم وغدا بداية من الاستيقاظ حتى النوم منعا لآهدار مزيد من الوقت  .
5- علم طفلك .. إذا كنت ولي أمر وعليك مسئولية توصيل أطفالك للنادي أو المدرسة أو أي مكان بشكل دوري كان أو بشكل متقطع، عليك بالتحدث معهم وقت الزحمة في أمور حياتهم وما يشغلهم، وعلمهم اشارات المرور واحترام الكبير، والعطف على الصغير ، وكن لهم نموذجا صالحا للأب الذي يحترم قواعد المرور، يسيطر على أعصابه ، لا يسب ولا يعتدي على أحد .
6- تحدث مع ذاتك .. نعم استغل الوقت، وضع سماعة الموبايل في أذنيك، واستمع لموسيقى هادئة وتحدث مع نفسك وراجع حسباتك في ما فعلته طوال اليوم، ورتب أولوياتك لما ستفعله غدا .
7- اكتشف نفسك .. ارسم ، اكتب ، لون،  غني أمام الناس أو بمفردك، من الممكن أن تجد نفسك في واحدة من هذه المواهب، وتلقى أيضا تشجعيا ودعما من الناس.
8- أقرأ وردك اليومي من القرآن الكريم في المواصلات .
9- ضعك على هاتفك المحمول دروس علم في جميع المجالات، وحاول أن تسمعها وتستفيد منها على قدر الإمكان في مثل هذه الأوقات .
10- استغفر الله، وكن دائم التسبيح والاستغفار، واجعل السبحة الإليكترونية صديقا مقربا إليك لا يفارقك، حيث يقول خاتم الأنبياء (يا أيها الناساستغفروا ربكم وتوبوا إليه فإني أستغفر الله وأتوب إليه في كل يوم مئة مرة أو أكثر من مئة مرة) .
ملايين الجنيهات يتم هدرها بسبب الزحام المروري
يذكر أن مصر تخسر سنويا 175 مليون جنيه بسبب الزحام المروري، كما تقدر خسائر الدولة جراء التكدس المرورى بالقاهرة الكبرى وحدها فقط حوالي  47 مليار جنيه.
– فيما يقدر قيمة الوقت الضائع الذى يقضيه المواطن زيادة فى الرحلة اليومية بحوالي 84 مليار جنيه خسائر سنوية . 
– أما عن خسائر مصر التي وصلت بسبب زيادة استهلاك الوقود، فقدرت بحوالي 23 مليار جنيه سنويا، هذا غير
67 مليار جنيه خسارة سنويا بسبب الحوادث المرورية وتكلفة الوفيات والإصابات، وذلك وفقا لتصريحات الدكتور إبراهيم الدميرى وزير النقل الأسبق ورئيس لجنة النقل بالمركز القومى للبحوث لإحدى المصادر الصحفية .

أسماء الشنواني

إترك تعليقك

أضف تعليقك