الجراج

توقعات بارتفاع أخير في أسعار الوقود

بعدما أعلنت الحكومة السبت الماضي، ثاني أيام عيد الفطر المبارك، رفع أسعار المواد البترولية بنسب تتراوح بين 17.4% و66.7% للمرة الثالثة في أقل من عامين، ضمن إجراءات برنامج الإصلاح الاقتصادي الذي اتفقت عليه مع صندوق النقد الدولي، تداولت العديد من الأخبار التي تفيد بأن هذا الارتفاع ليس الأخير .

 

وقال المهندس طارق الملا، وزير البترول، ” أن هناك زيادة أخيرة فى أسعار الوقود مرتقبة نظرا لأنه أسعار تحريك الوقود وفق خطة على مدار 5 سنوات وبالتالى تم تحريك الأسعار 4 مرات فقط ويتبقى مرة أخيرة” ، وذلك على هامش مؤتمر صحفى بمقر مجلس الوزراء أمس الأربعاء .

وأشار وزير البترول، إلى أن الهدف من تحريك أسعار الوقود هو ترشيد الاستهلاك، موضحا أن وزارة البترول تهدف لزيادة الإنتاج المحلى خاصة واننا نستورد أكثر من 30% من احتياجاتنا من الخارج.

إترك تعليقك

أضف تعليقك