الجراج
لويس-هاميلتون

تتويج هاميلتون بطلا للعالم في قصر فرساي

تٌوج البريطاني لويس هاميلتون، بجائزة بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات، خلال حفل كبير أقيم في قصر فرساي التاريخي ، وجرى تسليم الجائزة بحضور تشيس كاري، رئيس فورمولا 1 سلم جان تود رئيس الاتحاد الدولي للسيارات، الذي أعيد انتخابه لولاية جديدة.

وحسم هاميلتون، سائق مرسيدس البالغ من العمر 32 عاما، اللقب الرابع في مسيرته مع البطولة، في سباق المكسيك قبل آخر جولتين من الموسم.

وقال مخاطبا الحضور “لقد كان هذا العام رائعا..وأتمنى أن يكون العام المقبل أفضل لكل منكم. وبالنسبة لي فإنني سأحاول أن أقدم أداء أفضل”.

وفاز هاميلتون بتسعة من 20 سباقا أقيمت خلال موسم 2017، وسجل رقما قياسيا تاريخيا بالانطلاق من الصدارة للمرة 72 كما حصل على نقاط في كل سباق.

ونالت مرسيدس لقبي السائقين والصانعين للعام الرابع على التوالي، لكن توتو فولف رئيس الفريق، قال بعد تسلم جائزة الصانعين من كاري إن موسم 2017 كان صعبا بصفة خاصة.

وللسنة الثالثة على التوالي، حصد الهولندي الشاب ماكس فرستابن(20 عاما) جائزة “شخصية العام” متفوقا على الجميع.

وتمنح الجائزة بناء على تصويت من وسائل الإعلام المعتمدة لدى الاتحاد الدولي للسيارات في جميع البطولات التي يشرف عليها.

إترك تعليقك

أضف تعليقك