الجراج

بأي طريقة تفضل الذهاب لصلاة العيد ؟ بالسياراة أم على الأقدام

دقائق قليلة تفصلنا عن صلاة عيد الفطر المبارك، وفي صلاة العيد يخرج العديد من الأسر المسلمة إلى الصلاة التي دائما ما تكون في الساحات الشعبية والأماكن الواسعة التي تأخذ أكبر عدد من البشر .

 

ويفضل الكثيرون من المسلمين الذهاب إلى الصلاة سيرا على الأقدام متجنبين أي وسيلة مواصلات كسياراتهم الخاصة أو تاكسي أو حتى توكتوك، لاسيما بعض الأسر التي تخرج متأخرة من منزلها فتلجأ إلى أي وسيلة خوفا من عدم الالتحاق بموعد الصلاة في جماعة، وذلك لما لها من فرحة وسعادة في النفوس وتشعرهم بجمال العيد، لذلك لاحظنا معظم الناس يفضلون الذهاب إلى الصلاة سيرا على الأقدام .

 

 

 

وفي هذا الصدد، سأل موقع الجراج العديد من الأسر عن أي طريقة يفضلون بها الذهاب إلى صلاة العيد ؟

– أكدت أسرة الحاج محمود محمد أنها تحب الخروج لصلاة العيد سيرا على الأقدام وذلك لرؤية الأحباب والأهل والأقارب ومعايدتهم في الطريق .

– أما عائلة الأستاذ أشوف عباس، فأكدت أيضا نفس وجهة النظر السابقة، مشيرة إلى أن أطفالها يشعرون بفرحة العيد بكثرة الناس والأطفال أمامهم وهم يلعبون.

– فيما كانت لعائلة الدكتور محمد مطيع رؤية أخرى، فكانت تفضل الذهاب بالسيارة نظرا لكثرة عدد أفراد الأسرة، وخاصة الأطفال الصغار، فخوفا عليهم وتجنبا لحدوث أي مشاكل في الطريق يفضلون الذهاب بالسيارة الخاصة بهم .

– وأشارت عائلة المهندس عباس ممدوح، إلى أنهم يلجئون لسيارتهم في حال الاستيقاظ متأخرا، فيتخذونها وسيلتهم الأسرع في الوصول إلى أقرب مكان يؤدون فيه الصلاة .

– وهناك بعض العائلات تخرج لصلاة العيد في أقرب جامع أو مسجد من منزلها، ولا تفضل الذهاب إلى الساحات خوفا من التجمعات وزحمة الناس .

كيف يصلي النبي محمد العيد ؟

يذكر أن صلاة عيد الفطر أو عيد الأضحى، كما روى البخاري ومسلم عن أبي سعيد الخدري رضي الله قال: “كان النبي صلى الله عليه وسلم يخرج يوم الفطر والأضحى إلى المصلى، وأول شيء يبدأ به الصلاة، ثم ينصرف فيقوم مقابل الناس والناس جلوس على صفوفهم فيعظهم ويوصيهم ويأمرهم، وإن كان يريد أن يقطع بعثاً أو يأمر بشيء أمر به ثم ينصرف”.

صلاة العيد

وصلاة العيد ركعتان، ويدخل وقتها بعد ارتفاع الشمس قدر رمح، وحدده العلماء بزوال حمرتها، وينتهي وقتها بزوال الشمس.
وأما هيئتها فيكبر في الركعة الأولى سبعاً من غير تكبيرة الإحرام، ويقرأ في الركعة الأولى بعد الفاتحة بسورة الأعلى أو سورة ق. وفي الركعة الثانية يكبر خمساً ويقرأ بسورة الغاشية أو بسورة القمر ، وبعد الصلاة يخطب الإمام خطبته .

أسماء الشنواني

إترك تعليقك

أضف تعليقك