أخبار السياراتأخبار وتقارير

انتاج السيارات في بريطانيا يواصل تراجعه للشهر الخامس على التوالي

على مدار الشهر الخامس على التوالي، يواصل معدل انتاج السيارات في المملكة المتحدة البريطانية انخفاضه، بنسبة تقرب من الـ30% خلال شهر نوفمبر الماضي.

وكانت أظهرت البيانات أن إنتاج المصانع خلال نوفمبر الماضي وصل إلى 75,756 سيارة فقط.

وفيما كشفت جمعية مصنعي وتجار السيارات البريطانية “SMMT” أن هذا هو الشهر الخامس على التوالي في التراجع.

كما سجلت مصانع السيارات البريطانية أسوأ وأبطأ معدل إنتاج في نوفمبر منذ 37 عامًا.

جائحة كورونا هي السبب في الانخفاض المستمر

وتابعت “SMMT” موضحة أن جائحة فيروس كورونا كانت السبب وراء هذا الانخفاض الكبير منذ بداية 2020.

وتأتي بعدها أزمة الرقائق الإلكترونية: موضحين في بيان لهم: “لقد كان هذا هو الشهر الخامس على التوالي من التراجع ويمثل أسوأ أداء في نوفمبر منذ عام 1984”.

كما جاء خلال البيان أنه يواصل صانعو السيارات في المملكة المتحدة مواجهة النقص العالمي في أشباه الموصلات.

أزمة كبيرة في قطاع صناعة وانتاج السيارات البريطانية

وتعد تلك الأزمة بمثابة أخرى كبيرة ستحدث في قطاع صناعة السيارات البريطانية بحسب ما عبر عنه الرئيس التنفيذي لجمعية مصنعي وتجار السيارات البريطانية “مايك هاوز“.

ولفت إلى أن هذه الأرقام «مقلقة للغاية» وتؤكد على خطورة الوضع في الصناعة.

ارتفاع إنتاج السيارات الكهربائية

جدير بالذكر أن الإنتاج البريطاني من السيارات الكهربائية والهجينة التي تعمل بالبطارية استحوذ على حصة قياسية من الإنتاج.

وهو ما يمثل حوالي ثلث 32.7% من جميع السيارات المصنعة في الشهر، وأكثر من الربع 25.5% على مدار العام حتى تاريخه.

كما ارتفع إنتاج السيارة الكهربائية بالبطارية، على وجه الخصوص، في نوفمبر بنسبة 52.9% إلى 10359 وحدة.

وبهذا سجل ارتفاعًا جديدًا بنسبة 13.7% من إجمالي انتاج السيارات ، أي أكثر من ضعف المستوى الذي كان عليه سابقا.

اقرأ أيضاً  ويل سميث يختبر سيارته الجديدة "Audi RSQ E-Tron" فى فيلمه الجديد

محتوى ذو صلة

إترك تعليقك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى