الجراج

#الجراج| ظاهرة استخدام الهاتف المحمول أثناء القيادة تهدد الجميع رغم العقوبات التي تنتظر مستخدميها

دائما ما نشاهدهم، ويزعجنا انشغالهم بهاتفهم الخلوي أثناء قيادتهم للسيارة سواء رجالا أو نساءا .
ورغم التحذيرات والمناشدات التي تطلقلها الادارة العامة للمرور بشأن ذلك في جميع دول العالم تقريبا، لم نجد استجابه من السائقين ومن أصحاب السيارات بخصوص هذا الموضوع .
غرامات وعقوبات تنتظر مستخدمي الهاتف المحمول
مصر
في مصر، نصت المادة 74 مكرر فقرة 5 من قانون المرور رقم 121 لسنة 2008، على أنه فى حالة ارتكاب مخالفة التحدث فى الهاتف المحمول أثناء القيادة يتم توقيع غرامة مالية من 100 إلى 300 جنيه، ويتم سحب رخصة القيادة فى حالة عدم التصالح فى مبلغ 50 جنيهًا.
 السعودية
أما بالنسبة لدوله السعودية، فهي تعاني أيضا من هذه العادة السيئة، حيث قال العقيد طارق الربيعان المتحدث الرسمي للإدارة العامة للمرور في حديثه لـ “الإخبارية” السعودية، أن أغلب حوادث الطرق بالمملكة سببها استخدام السائق للجوال أثناء القيادة .
وأشار إلى أن عقوبة مستخدمي الجوال أثناء القيادة هي السجن 24 ساعة، مبينا أن ذلك يعد أحد المخالفات المؤثرة على السلامة.
 أوروبا
وفي أوروبا، يتسع نطاق الحظر على استخدام الأجهزة المحمولة أثناء القيادة، لكن عقوبة مخالفة ذلك تقتصر بصفة عامة على تطبيق غرامات تبدأ من أقل من 50 يورو في إيرلندا وتصل إلى عدة مئات من اليورو في هولندا.
دراسات تشير إلى خطورة هذه الظاهرة
يذكر أن هناك دراسات تشير إلى أن استخدام الهاتف أثناء القيادة أخطر من القيادة تحت تأثير المسكرات، وهو ما تؤكده جميع حوادث الصدم من الخلف، لأن أغلبها يكون ناتجاً عن الانشغال بأمور أخرى غير الطريق.
احصاءات رسمية
كما أثبتت احصاءات رسمية أن 300 ألف من أصل نحو 2,4 مليون حادثة سير كل عام سببها استخدام هاتف ذكي وزيارة مواقع التواصل الاجتماعي أثناء القيادة، وذلك بناءا على نتائج توصلت إليها جامعة دويسبورغ/ايسن _ وفقا لما نشرته موقع -دوتش فيلة- .
 

أسماء الشنواني

إترك تعليقك

أضف تعليقك