الجراج

«أوبر» و «كريم» ما بين حقيقة الأندماج سويًا و النفى

تردد مؤخرًا أن هناك أنباء عن اندماج شركتى “أوبر” و “كريم” ، حيث تقوم “أوبر” بأجراء محادثات مع منافستها “كريم” و ذلك بهدف دمج خدماتهما سويًا لنقل الركاب في الشرق الأوسط.

و قد ذكرت وكالة أجنبية إن الشركتين بحثتا عدة هياكل محتملة للأتفاق، يدير بمقتضى أحدها رؤساء كريم الحاليون النشاط المدمج الجديد، مع الأحتفاظ بإحدى أو كلتا العلامتين التجاريتين المحليتين للشركتين.

وأفاد تقرير أن هناك مقترح بأن تستحوذ أوبر على تطبيق خدمات نقل الركاب في الشرق الأوسط، كما طالبت أوبر خلال محادثاتها مع كريم أنها تريد امتلاك أكثر من نصف الشركة المدمجة، ورفضت شركة «أوبر» التعليق على محادثات الاندماج والاستحواذ.

وكانت شركة أوبر قد دمجت أعمالها التجارية في روسيا مع شركة «Yandex NV».

وعلى ناحية أخرى أكد الدكتور أسامة عقيل أستاذ النقل والطرق في جامعة عين شمس، أن الاندماج الكامل أو الأستحواذ بحصة كبيرة بين الشركتين، سيكون له انعكاسات مهمة لتقليل الكلفة التشغيلية.

وقال عقيل في مقابلة مع “العربية” إن النمو في سوق الشرق الأوسط عالي جدا ومعدلات مرتفعة جداً للطلب عبر الخدمات الإلكترونية، بجانب المطالبات التشريعية الكثيرة لهذا النشاط، سيكون من الأفضل حصول الاندماجات للشركات في المرحلة الحالية.

وأعتبر أن سوق النقل في منطقة الشرق الأوسط، سيجعل كريم في وضع صعب المنافسة مع أوبر نظرا لفارق الحجم لمصلحة أوبر المنتشرة بالعالم، موضحا ان اشتداد المنافسة ستكون على المدى الطويل ليست في صالح كريم.

اما من ناحية شركة «كريم» فقد نفت ما تردد عن وجود محادثات بينها وبين شركة «أوبر» للاندماج، أو استحواذ الأخيرة عليها.

وقالت المتحدث الرسمي لكريم في منطقة الشرق الأوسط، مها أبو العينين لـ»المدينة»: إن سياسة كريم تعتمد على عدم التعليق على الشائعات، مشيرة إلى أن الشركة تركز على بناء منصة إنترنت رائدة من وإلى المنطقة العربية، من خلال التوسع في أسواق جديدة.

إترك تعليقك

أضف تعليقك